سجل ايميلك هنا ليصلك جديد الموقع بالمجان على ايميلك و بسرعة البرق

أدخل ايميلك هنا أسفله:

لا تنسى تفعيل تسجيلك بالضغط على الرابط داخل الايميل

شهادة من طالبة سابقة الاقسام التحضيرية Inscription CPGE 2021

Tawjihnet توجيهنت 2021

 

شهادة من طالبة سابقة بالاقسام التحضيرية، هي تلميذتي سابقا، نجيبة و متفوقة طيلة مسارها الدراسي، هي الان تدرس باحدى مدارس الهندسة.

الاقسام التحضيرية Inscription CPGE 2021

شكرا عزيزتي على تعاونك.
ٍ"أجواء الاقسام التحضيرية في الحقيقة صعبة، مليئة بالتوتر و الإحباط خاصة لدى التلاميذ المنخرطين من شعبة العلوم التجريبية يجدون صعوبة كبيرة في البداية من أجل استدراك الدروس إلى جانب التلاميذ الاخرين القادمين من شعبة علوم رياضية.
الأسباب التي تسبب المعاناة النفسية هي ذلك الفشل الذي يقاس بترتيب التلميذ في قسمه حتى لو كان مجتهدا يمكن أن يكون ترتيبه في القسم سيئا و هذا يسبب له الإحباط. تقييم التلميذ من خلال ترتيبه في القسم يخلق الحقد و الكراهية بين التلاميذ يفقد الثقة بينهم و يربيهم على النفاق أحيانا. و الأصعب هو التصغير الذي يعامل به التلاميذ العشر الاواخر رغم قيامهم بمجهودات عظيمة و هذا يفقدهم الثقة في أنفسهم و يجعلهم يفكرون أن عليهم الضغط أكثر على أنفسهم و العمل أكثر من اللازم و بالتالي هناك من يمرض بالقلب، بالأعصاب،... و أعرف شخصيا أشخاصا تدهورت صحتهم كثيرا.( في حين أن المطلوب ليس الإكثار بشكل غير معقول من العمل و تغيير طريقة الدراسة و عدم تتبع طرق الاخرين بل البحث عن الطريقة الملائمة لي شخصيا، الطريقة التي تناسب شخصيتي، نفسيتي، صحتي، دماغي، تلك التي تعطيني مردودا أحسن.)
أكثر شيء كرهته في الأقسام التحضيرية هو ذاك التصغير الذي يعامل به الأساتذة و التلاميذ المتفوقين التلاميذ ذوي الترتيب المنخفض. الحل هو عدم فقدان الأمل و الاستمرار دوما في تجربة طرق عمل جديدة و ملاحظة النتائج. إن لم تنجح الطريقة الأولى يجب استبدالها بأخرى. لا يجب تقليد طرق الاخرين و لا يجب تكرار نفس الطريقة الخاطئة.يجب على التلميذ أن يثق بنفسه و يرسخ في ذهنه أن الفشل لا يعني أنه غبي أو أنه فاشل بل فقط طريقته الحالية لا تلائمه و عليه تغييرها بكل بساطة.هذا هو السر النجاح في الأقسام التحضيرية من تمكن من تطبيقه سيخرج بشخصية أقوى من الصخر و من لم يتمكن فعليه الخروج منها بتغيير المدرسة ( هناك من ترك الأقسام و ذهب إلى الطب و غيره) أو سيخرج منها مريضا و هناك من يفشل حتى في تجاوزها فتضيع له سنتان و يتوجب عليه الذهاب إلي الجامعة و هذا الأخير أفترض أن معاناته ستكون أكبر.
نسيت شيئا، في الحقيقة أحتفظ بذكريات جميلة كذلك... حين تجد الرفقة الصالحة في الأقسام التحضيرية الأمور تصير أسهل. لأننا كنا نتساعد في الدراسة و كنا نحاول تشارك الطاقة الإيجابية في كل مرة يأتي لأحدنا الخوف من المستقبل و من الفشل كان الاخر يسانده و يهدئ من روعه و كذا كنا نقوم أحيانا بأنشطة للتفريغ من التوتر."

شارك الموضوع

3ads related

مواضيع ذات صلة